Technical Support: (+971) 55-5759900

شاهدته مؤخراً

You have no recent viewed item.

شاهدته مؤخراً

You have no recent viewed item.

فائدة الاستحمام للطفل الرضيع

فائدة الاستحمام للطفل الرضيع

يتسائل الكثير من الأمهات عن فائدة الاستحمام للطفل الرضيع وخصوصا اذا كان المولود هو المولوج الأول، يدرك جميعنا فائدة الاستحمام على جسم الانسان، فإذا كنت قد قضيت فترة طويلة في المستشفى وحصلت على حمام إسفنجي، فأنت تعلم كم هو لطيف ومريح. بعد قضاء عدة أيام من الاستلقاء على السرير دون القدرة على الاستحمام وبالكاد يمكنك تنظيف أسنانك بالفرشاة، وبعدها أخذ حمام منعش سيوفر لك الراحة. كذلك فإن إعطاء حمام إسفنجي لطفلك يمكن أن يوفر نفس الشعور بالراحة والاسترخاء، خاصةً إذا لم يكن مستعداً للاستحمام الكامل بعد. فسيكون فائدة الاستحمام للطفل الرضيع هو الأكثر أهمية.

تركز في الأسابيع الأولى من حياة طفلك على تعلم كل شيء يخصه وجزء من ذلك هو رعايته أسبوعاً تلو الآخر وأيضاً تعلم فوائد الاستحمام للطفل الرضيع. عندما يولد الطفل لأول مرة تكون بشرته حساسة للغاية. فهناك سبب لهذه العبارة، رضيع ناعم. لذلك فإن الحمامات الإسفنجية تدور حول حصول الطفل على الرعاية المناسبة للحفاظ على صحته، ولكنها يمكن أن تكون أيضًا تجربة مهدئة وممتعة لطفلك.

فوائد الاستحمام للطفل الرضيع

سنتحدث عن فائدة الاستحمام للطفل الرضيع والطرق المختلفة التي يمكنك تباعها أثناء الاستحمام:

هناك العديد من الطرق المختلفة التي يمكنك اتباعها لمنح طفلك حمامًا إسفنجيًا مريحاً. عند إحضاره إلى المنزل لأول مرة من المستشفى, سيكون موجود في الحمام رفوف مليئة بالأحواض المحمولة المختلفة، ومناشف الحمام, وألعاب الحمام، والشامبو، وغسول الجسم, وجميع أنواع المناشف المختلفة له بعد الاستحمام. لكن هذه ليست أهم الأشياء. بل أهم شيء يجب تذكره هو أن عند استحمام طفلك يجب أن يشعر بالاستمتاع بلمسة الأم أو الأب المهدئة.

أفضل وقت لاستحمام طفلك:

بينما يحتاج البالغون إلى الاستحمام بشكل متكرر، ألا أن بشرة الأطفال تختلف كلياً عن بشرة الإنسان البالغ لذلك هي ليست بحاجة إلى التنظيف يوميًا. عادة، يكفي مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، لا يوجد وقت مناسب أو غير مناسب في اليوم لإعطاء طفلك حمامًا، ولكن من الواجب التأكد من أن طفلك يشعر بالسعادة والراحة أثناء الاستحمام.

أحد فوائد الاستحمام للطفل الرضيع هو أنه قبل النوم يعمل على تهدئة الطفل ويمكن أن يساعده على النوم. هناك العديد من أنواع صابون الاستحمام والشامبو في السوق التي تحتوي على رائحة اللافندر المهدئة للمساعدة على الاسترخاء وجعلهم مستعدين للنوم.

العناية ببشرة الطفل:

من أول الأشياء التي يجب معرفتها عن رعاية الطفل أسبوعًا بعد أسبوع وقت الاستحمام هو موعد إعطاء المولود الجديد حمامًا كاملاً.  حتى يسقط الحبل السري للطفل أو يشفى ختان الطفل، من المهم عدم غمره في حوض من الماء. فهذا يشكل خطراً عليه. هذا هو السبب في أهمية الحمامات الإسفنجية في تلك الأيام الأولى. يجب أن يدور الاستحمام حول استمتاع الطفل بالدفء من الماء واللمس. امسح برفق بقطعة قماش بين جميع التجاعيد والطيات الصغيرة للتأكد من مسح أي حليب أو أي آثار أخرى ملتصقة بجسمه.

وبالعودة أيضاً إلى فائدة الاستحمام للطفل الرضيع فيكون هناك مستلزمات خاصة للحمام الإسفنجي ونظرًا لأننا نتعلم كل شيء عن استحمام الطفل، فإن أحد الأشياء الأولى التي نحتاج إلى مراعاتها هي المعدات اللازمة. ستحتاجين إلى حوض استحمام أو مغسلة من أجل استحمام طفلك. وهناك الكثير من الخيارات في السوق حسب الأفضل لديك. لكن من المهم أن تجد حوضًا يدعم رأس طفلك ويكون أيضًا مريحاً له ويسهل تحريكه. إن إعطاء طفلك حمامًا مريحاً هو أفضل شيء عن بقائه سعيدًا وصحيًا.

فائدة الاستحمام للطفل الرضيع مع المستلزمات

حوض الأطفال Angelcare هو خيار رائع لأنه يسمح لك باستحمام طفلك في حوض الاستحمام مع بقائه بعيدًا عن الماء. كما يمكنك أيضًا وضع منشفة في قاع حوض الاستحمام لمنع الطفل من الانزلاق. وستحتاج أيضًا إلى منشفة وصابون وحفاضات نظيفة وملابس في متناول يدك.

وبمجرد أن تصبح هذه المعدات جاهزة، ستحتاج إلى تشغيل المياه. من المهم التأكد من أن الماء ليس حاراً جدًا. الاختبار الجيد لدرجة الحرارة هو استخدام مرفقك لفحص الماء. هناك أيضًا ألعاب حمام يمكنك استخدامها والتي ستغير لونها إذا كان الماء حاراً جدًا. من المهم عدم ترك الطفل أبدًا دون رقابة أثناء وقت الاستحمام.  هذا كله يتعلق ببقاء الطفل آمناً وصحياً.

بالنسبة لخطوات إعطاء الطفل حمام إسفنجي يجب أن تبدأ بغسل الوجه أولاً ثم مسح العينين من الزوايا ثم الانتقال إلى باقي الوجه. يمكن أن يكون هناك القليل من الحليب في ثنايات رقبة الطفل، لذا تأكد من مسح الرقبة بشكل كامل.

أثناء غسل باقي جسم الطفل، يمكنك استخدام صابون لطيف. وفي النهاية قم بغسل شعر الطفل، وتأكد من دعم رأسه بشكل سليم. من الجيد استخدام منشفة لتجفيف وتغطية كل جزء من أجزاء الجسم أثناء التنقل للحفاظ على الدفء وعدم شعوره بالبرودة.

البشرة والجلد

بالانتقال إلى الحديث عن بشرة الطفل فقد تحتاج بشرة الأطفال حديثي الولادة إلى الكثير من العناية المركزة. فهناك الكثير من المستحضرات المتاحة لجميع أنواع البشرة التي يمكنك استخدامها للطفل.  ومن الضروري التأكد من أن هذه المنتجات مصنوعة خصيصًا للأطفال، لأن منتجات البالغين قد تكون قاسية جدًا أو تسبب رد فعل عكسي عند الأطفال.

قد يعاني بعض الأطفال أيضًا من التهاب الجلد الدهني، المعروف أيضًا باسم غطاء المهد. في هذه الحالة استخدمي فرشاة صغيرة للأطفال لتقشير فروة رأس الطفل برفق أثناء تمشيط شعره. واعلم أن هذه الحركة اللطيفة تهدئ الطفل وتجعله يسترخي ويمكن أن تكون مريحة له.

أحد فوائد الاستحمام للطفل الرضيع الرئيسية ايضا هو محاولة إعطاء الطفل حمام إسفنجي والتأكد من أن الحمام الإسفنجي للطفل يدور حول إيجاد الطفل الراحة أثناء استحمامه، وأيضاً تأكد من أن الغرفة التي تستحم فيها الطفل ليست باردة جدًا. إذا اخترت استخدام البودرة بعد الاستحمام، فتأكد من وضعها على يديك لأنك لا تريدين أن يستنشق طفلك أيًا من هذه الرائحة.  يقترح البعض أن استخدام مساحيق الأطفال قد يؤدي إلى مشاكل في وقت لاحق.  لذلك لكي يكون طفلك في أمان أكثر، تجنب هذه المستحضرات في المرحلة الأولى له.  وعلى عكس ذلك فقد يكون لاستخدام المستحضرات بعد الاستحمام فائدة مزدوجة تتمثل في الحفاظ على بشرة طفلك من الجفاف، وأن حركة التدليك تهدئ تجعله يبقى هادئاً.

اخترنا لك: تعرفي على فوائد حليب بيوميل بلس 1

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: